منوعات

“الزواج المحرم”.. كشف غموض مقتل رجل دين والتمثيل بجثته

تمكن رجال الأمن في محافظة إلمنيا بجنوب مصر من كشف لغز العثور على جثة رجل دين منكل بجثته وملقي بترعة السبخة بأبو قرقاص جنوب المحافظة، حيث تبين أن الإنتقام الدافع الرئيسي وراء الحادث بسبب قيام الشيخ بتزويج ابنة أحد المتهمين إلى شاب رغم رفض أبيها.

وبعد ما يقرب من 10 أيام من البحث والتحري، عقب تغيب الشيخ جمال حمدي مقيم بعزبة جوارجي والذي عثر بعد عدة أيام من اختفائه على أشلاء من جثته ملقاة على حافة ترعة سري باشا.

وتوصل رجال الأمن لمعلومات تكشف ملابسات الحادث، الغامض الذي أثار الرعب في المنطقة حيث دلت التحريات إلى قيام تشكيل عصابي مكون من فلاح يدعى علي. المتهم الرئيسي مطلوب ضبطه وإحضاره في 3 جنايات ونجليه ش. م الأول هارب من 3 جرائم قتل واستعراض قوة و7 أشخاص آخرين قاموا بقطع الطريق علي الشيخ أثناء ذهابه إلى العزاء خارج القرية واقتادوه إلى أرض زراعية يمتلكونها وقيدوه وخنقوه ثم انهالوا عليه بالأسلحة البيضاء حتى مزقوا جسده لأشلاء ثم ألقوا ببعض أجزاء منها “القدم والذراع ” في ترعة سري باشا على أطراف قرية جوررجي مسقط رأس الشيخ.

اظهر المزيد

الوسائط المتعدده

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق