مقالات

لماذا هذا الصمت المخيف؟

 


ندخل اليوم حالة انهيار اقتصادي وحالة تخبط سياسي وحالة تعثر عسكرى في الحرب من اجل استعادة الدولة.. ونتعرض لضغوط كبيرة ومختلفة وابتزاز داخلى وخارجي وأقوى ابتزاز تمارسه منظمة الامم المتحدة والدول الراعية..


ونحن في معارك داخلية قذرة من بعض اكوام الحمقي العسكريين والسياسيين والإعلامية والنخب المختلفة ..


 المهم اضحينا اليوم بدون رتوش غياب رؤية استراتيجية وطنية واضحة لمواجهة الانقلاب واستعادة الدولة وادارة المناطق المحررة وادارة مصالح الناس المعيشية وتحول اغلب الى اقطاعيات متحكم بها من جماعات سلطات الامر الواقع في طول البلاد وعرضها هى الكارثة..


النخب السياسية للشرعية هي تهدرنا كقوى في الداخل اكثر من الخارج.. هل حان وقت إعلان هذه الرؤية ياقيادتنا الشرعية الدولار تجاوز 600ريال..


ننتظر تجرك موقف جاد ومسؤل من السلطة والشرعية وحلفائها.. على الأقل اجتماع كبير لرئيس الجمهورية ونائبه والحكومة وقيادات السلطة المحلية وقيادات الأحزاب السياسية وقيادات الجيش والأمن والنخب الاقتصادية والمالية والمكونات التي يجب أن تسهم في إعادة ضبط الأوضاع الداخلية والخارجية.


 

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى