تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي
عاجل

الإخوان ومحاولة غزو الجنوب بعد زيف شعارات نصرة قضيته

الاثنين 2019/09/09 الساعة 08:01 صباحاً

 

دولة الإخوان ترفض صرف الإيرادات العامة على المصالح العامة، بحجة عدم قدرتها على مزاولة عملها بعدن،

لكنها تزاول مهمتها في الصرف والإنفاق بمليارات الريالات على المليشيا الإرهابية التابعة لها!

 

أكاذيب هذه العصابة الطاغوتية لا مثيل لها، وعبثها بأموال الشعب المظلوم لا يمكن تخيله.

 

وبالتوازي مع ذلك يتواصل الاستعراض الفارغ بمعدات ومجاميع جيش بلسن.

 

وطبعاً هذا الاستعراض هدفه إعلامي، وللظهور بمظهر التأثير، بينما هذا الجيش الفاسد والميليشياوي فر من دوفس إلى قريب أحور بضربة واحدة.

 

واليوم لدى الإخوان المسلمين ثأر معلن مع الإمارات وأصواتهم تتعالى ضد السعودية أحياناً.

 

وتشبه هذه الاستعراضات الغبية، مناورة الحوثيين قبيل الحرب مع زامل "ما نبالي ..ما نبالي".

 

نريد تذكير البعض.. كم مرة حاول جيش بلسن إسقاط عدن بعد تحريرها من الحوثيين؟

 

من معركة المنصورة والقاعدة إلى محاولة إسقاط مطار عدن، وفي كل مرة يتقفزون ويستعرضون ويتغطرسون، وتنتهي الغطرسة بهشتاقات وصياح.

 

وواحد يجي من صرواح يقول لك: تحرير صنعاء لا يبدأ من صرواح ونهم، وإنما من خور مكسر!

 

يقفز الثاني من شارع جمال بتعز: تحرير تعز مش من الحوبان يبدأ إنما من الشيخ عثمان بعدن!

 

وبكره عبدالملك الحوثي معه إحياء يوم عاشوراء في صنعاء، وآل طعيمان والمخالفة مصرون أن الحوثي موجود بين خورمكسر والشيخ عثمان!

 

وعادنا سمعت تسجيلاً لمجموعة منهم يقولون: تحرير صنعاء يبدأ من المكلا لا من الخور ولا الشيخ.

 

كما نصبوا منصات كاتيوشا في مفرق عين بامعبد موجهة لمعسكر التحالف في بلحاف رداً على البيان السعودي الإماراتي المشترك الذي صدر أمس.

 

البيان المشترك يتحدث مع الموالين للدوحة الذين يصرون على أن لا حوار إلا مع الإمارات.

 

وتعتقد الدوحة أن مشكلتها مع السعودية سببها الإمارات، ولهذا دفعت بتيارها في الشرعية لتبني فكرة لا حوار إلا مع الإمارات.

 

تقول الرياض وأبوظبي لجناح الدوحة: إذا كنتم وطنيين وحريصين على مصلحة اليمن، كما تزعمون، فعندكم أولوية وليست مصلحة قطر، فالطريق لمصلحة اليمن هو الحوار مع إخوانكم المخالفين لكم.. ونحن سنرعى الحوار ولن نسمح لكم بالاعتداء.

 

مصلحة اليمن بالحوار بين أطرافه في جدة، بينما مصلحة قطر بحوار ممثليها مع أبوظبي.

 

وعلى صعيد آخر.. خلاص ماتت الكهرباء في عموم مدن ساحل حضرموت، وماتت البطاريات.

 

قصتنا مع هادي وعياله ولصوصه وإخوان إبليس قصة كبيرة.

 

الإصلاح يعد واجهة تنظيم إرهابي، ولا يمكن أن تكون حضرموت إمارة إخوانية حتى لو انفصلت عن الكرة الأرضية.

 

يقول التاريخ القريب إن الإخوان رفعوا شعار القضية الجنوبية لدرجة أن يتحدث علي محسن عن عفاش بأنه عامل الشمال بالاستبداد والجنوب بالاحتلال، ولدرجة إعلان حزب الإصلاح في الجنوب تبنيه حق تقرير المصير!

 

وكان ذلك كله من أجل إسقاط عفاش واستخدام الجنوب ورقة لإسقاط نظامه، وليس من أجل حق الجنوب وقضية أبنائه العادلة.

 

وبعد سقوط نظام عفاش ورحيله أصبح الإخوان يرددون "الوحدة أو الموت".

 

واليوم نكاية بالانتقالي يرفعون شعار فصل حضرموت عن عدن ليس من أجل حضرموت وإنما لاستخدامها ورقة.

 

لهذا نقول لهم: لقد رفعتم ورقة صعدة وأخرجتكم صعدة من صنعاء، رفعتم ورقة الجنوب وأخرجكم الجنوب من الجنوب، واليوم ترفعون ورقة حضرموت وستدفن حضرموت مشروعكم الانتقامي الإرهابي في صحرائها، وتقدم خدمة للشمال والجنوب والإقليم والعالم بالتخلص من الإرهاب والفساد والأكاذيب.

 

 

 

شارك برأيك