آخر الأخبار

خبر صادم.. المليشيات تقتحم مستشفى وتحتجز عشرات الأطباء والمرضى رهائن وسط الحديدة

خاص

2018/11/04 الساعة 10:37 مساءً

 

أكدت مصادر مطلعة وأخرى طبية أن مليشيات الحوثي اقتحمت مستشفى 22 مايو وسط الحديدة وحولته إلى ثكنه عسكرية واحتجزت عشرات الأطباء والممرضين والموظفين والمرضى كرهائن ونشرت مائة مسلح داخل المستشفى ومحيطه.

وحولت المليشيات الحوثية مستشفى 22 مايو بمدينة الحديدة إلى ثكنة عسكرية ملغمة بالأسلحة المختلفة والمقاتلين.

وقالت مصادر محلية مطلعة لـ"يمن الغد" مساء اليوم الأحد 4 نوفمبر 2018، أن مليشيا الحوثي نشرت العشرات من القناصة على أسطح المباني الطبية في مستشفى 22 مايو".

وأضافت المصادر "أن المليشيات الإرهابية قامت باستبدال موظفي الطوارئ في المستشفى، كما كلفت أحد مسلحيها بالبقاء أمام جهاز كمبيوتر مرتبط بشاشات المراقبة".

وأغلقت المليشيات بوابات المشفى، ووضعت حواجز ترابية كمتارس في أطراف المستشفى من الجهتين الشرقية والشمالية الشرقية.

ونشرت قرابة مائة مسلح داخل المستشفى ومحيطه، ومنعت الأطباء من مغادرته وكذا المرضى الذين كانوا في اقسام الرقود.

وحملت مصادر طبية المليشيات الحوثية المسئولية عن عسكرة المرافق الطبية وما يمثله ذلك من اعتداء وانتهاك صارخ لحرمة المنشآت الطبية والإنسانية.

داعية المنظمات الدولية إلى إدانة الممارسات الخطيرة بحق المدنيين والمرضى والكادر الطبي والمرافق الإنسانية.

وكان مصدر في هيئة رئاسة مستشفى الثورة العام بالمدينة ندد باستخدام المليشيا الحوية حرم ومبنى ومرافق المستشفى لأغراض عسكرية ونشر المسلحين والقناصة، وحملتها عواقب وتبعات الاعتداء على المرفق الطبي وتعريض كوادره والمرضى وحياتهم للخطر.

 

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص