آخر الأخبار

ورد الان:

المشتركة تؤكد اليوم مصرع 25 قيادي في الحديدة وهو الخبر الذي أربك ما تبقى من صفوف للمليشيات "تفاصيل"

الاثنين 2018/11/19 الساعة 07:49 مساءً

 

أكدت الوكالة الناطقة باسم قوات طارق صالح أن معارك الأيام الماضية وغارات التحالف العربي في مدينة الحديدة أسفرت عن مصرع أكثر من 25 قياديا مع عشرات من مرافقيهم لقوا مصرعهم جميعاً خلال الأيام القلية الماضية، من معارك تحرير المدينة من قبضة المليشيات المدعومة من إيران.

ورصدت مصادر ميدانية أسماء أبرز القيادات الحوثية الهالكة أولهم المقدم المدعو محمد الشرفي المنتمي لمحافظة حجة والذي لقي حتفه مع عدد من مرافقيه بغارة جوية لطيران التحالف استهدفت تجمعا لهم في مدينة الحديدة. إضافة إلى قيادي آخر يدعى محمد علي حسين الاعكب قائد كتيبة الدفاع الجوي في اللواء 27 ميكا والذي قتل برفقة مجموعة من مرافقيه.

وطبقا لمصادر موثوقة فإن حصاد قيادات الحوثي طال أيضا القيادي الحوثي المدعو عبدالله عبدالكريم المحطوري مع 15 من مرافقيه، والقيادي البارز في المليشيات المدعو جياح محمد الذي قضي عليه في جولة الغراسي بمدينة الحديدة بعد معركة استمرت عدة ساعات.

إلى جانب ذلك تمكنت نيران القوات اليمنية في تحييد القياديين عبدالرقيب يحيى القدمي ومجاهد عبدالكريم زيد الوشلي، واللذين يعتبران من أبرز القيادات الميدانية التابعة للمليشيات، إضافة إلى ثلاثة قياديين آخرين يدعون " طيب عبدالله سليمان الهاجسي، عبدالرحمن الصباحي، حمد عبده السراجي" حيث كانت المليشيات قد أوكلت للأخير قيادة مجموعة من قواتها الميدانية.

كما تأكد مصرع القيادي الحوثي رضوان مهيوب القيري مع مجاميع من أبناء صنعاء القديمة لقوا مصرعهم جميعاً في جبهة مدينة الحديدة. وهو المصير نفسه الذي لقيه المشرف الأمني سابقا لمنطقه حدة "صنعاء" القيادي الحوثي إبراهيم يحيى المطاع المكنى "أبو العباس" حيث لقي مصرعه مع مرافقيه في معارك مدينة الحديدة.

وبناء على عمليات التوثيق التي قامت بها الوكالة بالتعاون مع المقاومة الوطنية حراس الجمهورية، تم التأكد من مقتل القيادي الحوثي محمد الردعي وناصر علي محمد غازي مهدي مع كافة مرافقيه خلال المعارك الأخيرة في مدينة الحديدة.

كما تأكد مصرع القيادي الحوثي نجم الدين بدر الحمزي مع العشرات من مجموعته في مدينة الحديدة، والقيادي وليد حسن علي حسن الوظاف، وأحمد عبدالكريم إسماعيل مرغم وإبراهيم يحيى حسن ضيف الله قفلة.

كما لقي القيادي الحوثي محمد عبدالوهاب الدرواني الخبير العسكري البارز في صفوف المليشيات الحوثية في معارك مع المقاومة اليمنية بمدينة الحديدة.

والصريع " الدرواني" هو شقيق الإعلامي في مليشيا الحوثي علي الدرواني الذي يحتضنه حزب الله الإرهابي بالضاحية الغربية لبيروت.

وكان مصدر عسكري أكد مصرع القيادي الحوثي المدعو عبد الخالق التوبة المكنى "أبو عبدالملك" أثناء محاولته استعادة مواقع حررتها المقاومة اليمنية مؤخرا داخل مدينة الحديدة.

ولقي شقيق المتحدث العسكري باسم مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، مصرعه مع العشرات من القيادات الحوثية في المعارك الضارية التي خاضتها قوات المقاومة اليمنية بمدينة الحديدة.

ونشرت قيادات وناشطون حوثيون تعازي للناطق باسم مليشياتهم المدعو يحيى سريع بمصرع شقيقه حميد سريع المكنى بـ "أبو عماد" في معارك مدينة الحديدة.

وأوضح مصدر في الإعلام العسكري التابع للمقاومة الوطنية حراس الجمهورية أن عناصر المليشيات الحوثية نفذت الساعات الماضية محاولة تسلل بعملية انتحارية صوب الأحياء المحررة والقريبة من جولة يمن موبايل بمدينة الحديدة إلا أن الأبطال من اللواء الثاني حراس الجمهورية كانوا لهم بالمرصاد، مؤكدا مصرع معظم المشاركين في المحاولة على رأسهم شقيق المتحدث العسكري باسم المليشيا الحوثية وجرح آخرون.

كما أدت غارة جوية دقيقة نفذها صقور الجو في قوات التحالف العربي إلى مصرع العقيد الحوثي حسين محمد العجري المؤيدي مع العشرات من مليشيات الحوثي الإيرانية الإرهابية في مدينة الحديدة.

وبغارة جوية أخرى شنتها مقاتلات التحالف لقي القيادي الحوثي البارز حسن إسماعيل قامس المكنى "أبو علي" مصرعه مع تعزيزات بشرية سقطوا بين صريع وجريح.

ووفقا لمصادر خاصة كانت مليشيا الحوثي قد عينت الصريع "أبو علي" مشرفا لأمن محافظة صعدة قبل أن يلقى حتفه في الحديدة.

كما لقي قياديان آخران في مليشيا الحوثي مصرعهما بغارة جوية لطيران التحالف العربي، بمدينة الحديدة هما: عبدالغني مرغم المرافق الشخصي لأبوعلي الحاكم والقيادي الآخر محمد العبد قائد مجاميع مليشاوية من حرف سفيان.

وإلى جانب العشرات من القيادات الحوثية الميدانية الذين سقطوا صرعى منذ بدء معركة تحرير مدينة الحديدة، أفادت مصادر، مساء الأحد 18 نوفمبر، بمصرع القيادي الحوثي المدعو أبو حيدر الشريف مع عديد من مرافقيه بالمدينة.

وقالت المصادر إن القيادي الحوثي الصريع المدعو أبو حيدر الشريف يعمل مسئول التعبئة والتحشيد في منطقة خولان بصنعاء للزج بالمغرر بهم في محارق الموت بالحديدة والساحل الغربي.

 

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص