آخر الأخبار

بالأسماء.. شاهد ماذا فعلت مليشيات الإرهاب الحوثي بثلاثة من أبرز أكاديميي جامعة صنعاء؟ "تفاصيل صادمة"

الاثنين 2018/12/03 الساعة 12:41 صباحاً

 

أوقفت ميليشيا الحوثي التي تسيطر على جامعة صنعاء ثلاثة من أبرز علماء الآثار والتاريخ، من التدريس في الجامعة، مع حرمانهم من مرتباتهم، في سياق الاستهداف المستمر لرموز العلم في اليمن.

وأقدم الحوثيون على إيقاف راتب الأستاذ الدكتور يوسف محمد عبدالله، أستاذ آثار ولغات الجزيرة العربية قبل الإسلام، بحجة أنه منقطع، بينما هو في الحقيقة قد أحيل للتقاعد منذ عدة سنوات.

كما أوقف الحوثيون راتب الأستاذ الدكتور حسين عبدالله العمري، أستاذ التاريخ اليمني الحديث والمعاصر، وكذا راتب الأستاذ الدكتور عميدة محمد شعلان، أستاذة آثار ولغات الجزيرة العربية قبل الإسلام بحجة أنها منقطعة، وهي متواجدة وتقوم بأداء واجبها التدريسي.

 والأكاديميون الثلاثة، مثلوا اليمن في الكثير من المحافل والمؤتمرات المحلية والإقليمية والدولية، وعرضوا تاريخ اليمن ونقوشها وآثارها، واثنان منهم خدموا في الجامعة منذ أربعين عاما، بينما الدكتورة عميدة قضت 33 عاما في الخدمة الجامعية، وأهدوا قسم الآثار في جامعة صنعاء، مجموعة قيمة من كتبهم الخاصة.

ومنذ الانقلاب الحوثي أواخر 2014م، تتعرض جامعة صنعاء لانتهاكات متواصلة من قبل مليشيات الحوثي من اعتداءات على أكاديميين وطلاب وفصل العشرات من العاملين والأكاديميين تعسفياً وإحلال عناصر حوثية غير مؤهلة بدلاً عنهم.

كما عملت المليشيات على نهب موارد الجامعة وتحويلها الى ساحة مفتوحة للتحشيد المسلح والفعاليات الطائفية، وهو ما أفقد الجامعة سمعتها الأكاديمية محلياً ودولياً بحسب أكاديميين.

 

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص