آخر الأخبار

حوار مثير للسفير السعودي يدعو فيه الحوثيين والجنوبيين والأحزاب لتشكيل حكومة كفاءات

صورة تعبيرية

الجمعة 2019/01/25 الساعة 05:58 مساءً

 

قال السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر إن الحوثيين سيكونون جزءًا من أي عملية سياسية قادمة إذا انتهجوا مسار الحل السياسي وقبلوا بالتفاوض مع الحكومة اليمنية وباقي المكونات السياسية.

وأكد  "آل جابر" -خلال حوار مع شبكة الأنباء الإنسانية "إيرين" أبرز ما ورد فيه- على إمكانية الاستمرار في دعم الحكومة اليمنية حتى وإن كانت مليشيا الحوثي جزءا منها  في حال قبلت بالتخلي عن السلاح وتحولت إلى حزب سياسي، وفق تعبيره.

واستبعد  السفير السعودي حدوث جولة جديدة من المفاوضات إذا لم يتم تنفيذ اتفاق الحديدة، مشيرا إلى أن نجاح الاتفاق وتنفيذه ينبغي أن يكون من الجانبين خاصة الحوثيين، الذين قال بأنهم يسيطرون على الموانئ والمدينة، معتبرا تحقيق ذلك سيؤدي إلى فتح باب كبير لحل سياسي شامل.

وأشار إلى أن مشكلة اليمن معقدة، ولا يمكن حلها بيوم واحد، فهناك قضية معقدة في الجنوب، ولا يمكن حلها عسكريا، منوها إلى أن محادثات الأمم المتحدة فتحت الباب لخريطة طريق لحل جميع المشاكل اليمنية، وسوف تحل تلك المشاكل عبر المحادثات، من خلال مناقشة القضايا على الطاولة سواء الوضع في الشمال أو الجنوب.

وقال آل جابر بأنهم لن يسمحوا لتحول اليمن لعراق جديدة مثلما حدث بعد سقوط بغداد بيد الأمريكيين، داعيا جميع الأطراف اليمنية بما فيهم الأحزاب والحوثيون والجنوبيون للمشاركة في حكومة كفاءات سياسية والعمل معا لإيجاد خارجة طريق، مشيرا إلى أنهم سوف يحتاجون للوقت والذي قد يمتد إلى سنتين أو ثلاث أو أربع سنوات لبدء استعادة بلدهم.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص