تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي
آخر الأخبار

لماذا تسعى الكتلة البرلمانية للإصلاح للإطاحة بمعين عبدالملك وحكومته؟!

صورة تعبيرية

الاثنين 2019/04/15 الساعة 10:10 صباحاً

 

اعتبرت أوساط سياسية أن المطالب التي تبنها رئيس الكتلة البرلمانية للإصلاح في الجلسة التي عقدت أمس بمدينة سيئون والتي خصصت لمناقشة الموازنة العامة للدولة المقدمة من رئيس الوزراء، اعتبروها مقدمة لتوجهات إصلاحية للإطاحة بمعين عبدالملك وحكومته من مناصبهم والعمل على تعيين شخصية مقربة من الإصلاح بحجة الإصلاحات الحكومية.

وكان رئيس كتلة التجمع اليمني للإصلاح البرلمانية، عبدالرزاق الهجري، قد طالب يوم الأحد، بتقليص عدد الوزارات وأعضاء الحكومة، بحيث لا يزيد عن خمسة عشر وزيراً.

كما دعا رئيس كتلة البرلمانية، في كلمته أمام مجلس النواب المنعقد في سيئون، الحكومة إلى إعادة النظر في التعيينات الإدارية والدبلوماسية التي تمت وفقاً "للقرابة والمحسوبية".

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص