تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي
آخر الأخبار

الحوثي يشوه صنعاء القديمة وحامد يرفض ازالة الصرخة واليونسكو تهدد

الاثنين 2019/07/08 الساعة 12:23 صباحاً

 

قالت مصادر مطلعة أن قيادات حكومية اتهمت مليشيات الحوثي الذراع الإيرانية في اليمن بالمسؤولية عن الوضع المتردي الذي وصلت اليه مدينة صنعاء القديمة والقرار الاخير لمنظمة اليونسكو الذي وضع المدينة على قائمة المواقع المهددة بحظرها من قائمة مواقع التراث العالمي.

وطبقا للمصادر فان اجتماعا عقد برئاسة القيادي في المليشيا الحوثية احمد حامد الذي يشغل مدير مكتب الرئاسة يوم الثلاثاء الماضي وضم عددا من الوزراء وقيادات السلطة المحلية في العاصمة صنعاء ومسؤولين في وزارة الداخلية شهد اتهاما صريحا للمليشيات بتحمل المسؤولية عن الوضع الذي وصلت اليه المدينة التاريخية التي تعد احد مواقع التراث العالمي.

واشارت المصادر إلى ان وزير الثقافة عبدالله الكبسي اتهم قيادات المليشيات الحوثية عبر مشرفيها والمنتمين اليها بالتسبب بحالة التشوه التي تعاني منها المدينة على مستوى الشكل عبر شعارات الصرخة الخاصة بالجماعة والتي تم نشرها على جدران المدينة القديمة وداخل مبانيها، اضافة الى قيام مشرفي المليشيات باستغلال نفوذهم وسماحهم بعمليات استحداثات مخالفة لطبيعة وشكل العمران الخاص بالمدينة مقابل حصولهم على مبالغ مالية.

 

 

وتضيف المصادر ان الكبسي ومعه وزير الأوقاف والإرشاد وحتى أمين العاصمة حمود عباد ووكيل وزارة الداخلية رزق الجوفي اجمعوا على ان مشرفي المليشيات الحوثية هم من يتحملون المسؤولية عن استمرار تشويه الشكل المعماري للمدينة مطالبين حامد وقيادات المليشيات ومشرفيها بالالتزام بمتطلبات الحفاظ على المدينة وازالة شعاراتهم وايقاف تدخلات مشرفيهم في المدينة، وهو الأمر الذي أغضب حامد الذي رد عليهم أذاَ كانت اليونسكو منزعجة من تعليق شعار صرختنا في صنعاء القديمة فهذا شانها ولتسقط المدينة من قوائم التراث لكننا لن نقبل بإزالة شعارنا الذي يعد صرخة في وجه المستكبرين وعلى راسهم امريكا واسرائيل.

وتضيف المصادر ان حامد اعترف بمسؤولية بعض مشرفي المليشيات في ممارسة فساد مالي مقابل السماح بالاستحداثات والبناء العشوائي في المدينة، لكنه سعى لاستغلال مناقشة قرار اليونسكو باتخاذ قرار بإعادة تشكيل اللجنة التنفيذية لحماية مدينة صنعاء القديمة على ان تكون تحت اشرافه شخصيا، مشيرة الى ان ذلك يعني ان حامد سيسعى للاستيلاء على الاموال التي قد تقدمها اليونسكو لدعم الحفاظ على المدينة عبر اللجنة خصوصا وان الاجتماع تبنى ضرورة مخاطبة المنظمة بتقديم الدعم لمشاريع تحسين وترميم المدينة التاريخية.

الجدير بالذكر ان مدينة صنعاء التاريخية والموضوعة على قائمة التراث العالمي الانساني شهدت ما يشبه عملية التشويه المتعمد والممنهج من قبل مليشيات الحوثي منذ سيطرتها على العاصمة حيث عمدت الى الصاق شعار صرختها على كافة مباني المدينة التاريخية وسورها وحولت مساجدها التاريخية الى اوكار مذهبية فضلا عن انتشار عناصرها ومليشياتها المسلحة في المدينة وممارستهم لعملية عبث يومي وسماح مشرفيهم للبعض باستحداث بناء يخالف الشكل المعماري الفريد للمدينة وهو الامر الذي دعا اليونسكو لوضع المدينة على قائمة المواقع المهددة بالحظر ورفعها من قائمة مواقع التراث العالمي.

 

 

 

ـــــــــــــــــ

لتعرف كل جديد صوت وصورة والاخبار العاجلة أولا بأول قبل نشر تفاصيلها في الموقع تابع قناة "يمن الغد" على اليوتيوب وصفحات الموقع على تويتر وفيس بوك تكرم بالدخول اليها عبر هذه الروابط:

 يوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UC8VZ0CE_uJ6JXTKIS5r09Ow

تويتر:

https://twitter.com/Yemengd

فيس بوك:

https://www.facebook.com/yemenalghadd/?ref=page_internal

 

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص