تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي
آخر الأخبار

هيام.. طفلة شهيدة على قائمة ضحايا الإرهاب الحوثي في الحديدة "حماقة مكلفة في الطور"

الثلاثاء 2019/08/06 الساعة 09:56 صباحاً

 

توفيت الطفلة هيام بدر فايد، في إحدى مشافي عدن، جراء إصابات خطيرة لحقت بها في وقت سابق بشظايا قذيفة مدفعية خلال القصف الذي تشنه مليشيا الذراع الإيرانية على مدينة التحيتا في جنوب الحديدة، ونقلت إلى عدن لتلقي العلاج لتفارق الحياة كواحدة من عشرات الضحايا الأطفال على قائمة جرائم المليشيا الحوثية الإرهابية.

وتواصل التصعيد الحوثي على مختلف محاور وجبهات الحديدة، المدينة والمحافظة، خلال الساعات الماضية ويوم الأحد، بما فيها شن هجمات واسعة وأعمال قصف واستهداف والدفع بمجاميع وتعزيزات.

وباءت محاولة حوثية جديدة بالفشل في جنوب الحديدة إلى إحراز أي تقدم وتحقيق مكاسب وارتدت عليها بالخسائر الثقيلة حينما أخمدت القوات المشتركة في محور الجاح هجوماً استهدف منطقة الطور بمديرية بيت الفقيه وكبدت المجاميع الحوثية المحتشدة على مدى أكثر من أسبوع قتلى وجرحى.

القوات المشتركة، ومصادرها أكدت إحباط هجوم لمجاميع وتعزيزات وجيوب المليشيات الحوثية المتمركزة في مناطق نائية حاولت التقدم من جهة مزارع الحسينية وسائلة مور صوب مزارع النخيل أعلى وادي الجاح، تزامنا مع محاولة تسلل لعناصرها صوب منطقة الطور جنوب الجاح.

وتزامنت محاولة التسلل نحو الطور مع عمليات قصف واستهداف واسعة شنتها المليشيا على المواقع بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة وبالقذائف المدفعية خلال ساعات النهار يوم الأحد.

وواصلت المليشيات القصف والاستهداف العشوائي على مدينة وقرى مديرية حيس في أقصى الجنوب لمحافظة الحديدة وتعرضت منازل مواطنين للأضرار المباشرة وأتلفت القذائف الكثيفة مزارع ومحصولات المزارعين في القرى والمناطق النائية.

وداخل مدينة الحديدة واصلت مليشيات الحوثي، ذراع إيران في اليمن، تصعيد القصف والاستهداف اليومي لمواقع القوات المشتركة شرق المدينة ورفعت من وتيرة الاستهداف المكثف بالأسلحة الرشاشة والأسلحة القناصة خلال ساعات النهار وحتى ساعات الليل.

وأشارت المصادر أن المليشيات شنت قصفاً مدفعياً عنيفاً استهدف ذات المواقع، واستخدمت فيه المليشيا مدفعية الهاون الثقيل من عيار 120، كما قصفت مواقع أخرى بالقذائف المدفعية من عيار 82 بشكل عنيف.

ورفعت المليشيات الحوثية ذراع إيران في اليمن، خلال الساعات الماضية ونهار يوم الأحد، وتيرة التصعيد وخروقاتها اليومية من خلال القصف والاستهداف العنيف بالمدفعية والأسلحة الثقيلة والمتوسطة وأسلحة القناصة، صوب الأحياء السكنية ومزارع المواطنين بمديرية الدريهمي جنوب الحديدة غربي اليمن.

 

 

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص