تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي
آخر الأخبار

ليتشي يوقف انتصارات يوفنتوس ويهدد صدارته الإيطالية

2019/10/27 الساعة 04:51 صباحاً

 

أهدر يوفنتوس المتصدر وحامل اللقب فوزاً كان في متناول اليد وسقط في فخ التعادل 1 - 1 أمام مضيفه ليتشي المتواضع ضمن المرحلة التاسعة من الدوري الإيطالي لكرة القدم، في تعثر قد يتيح لإنتر ميلان استعادة الصدارة.

وجاء هدفا المباراة من ركلتي جزاء، حيث سجل الأرجنتيني باولو ديبالا ليوفنتوس في الدقيقة 50. وماركو مانكوسو لليتشي (56).

وبهذا التعادل، رفع يوفنتوس بطل المواسم الثمانية الأخيرة، رصيده في الصدارة إلى 23 نقطة، بفارق نقطتين فقط عن إنتر الثاني، والذي سيكون أمام فرصة استعادة المركز الأول بحال فوزه وانتزاع النقاط الثلاث من مباراته ضد ضيفه بارما لاحقاً، بينما رفع ليتشي رصيده إلى ثماني نقاط في المركز السادس عشر.

وغاب عن فريق «السيدة العجوز» نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو بعدما فضل المدرب ماوريتسيو ساري إراحته بسبب الإرهاق. وعلى رغم أن بطل إيطاليا كان الطرف الأفضل طيلة دقائق المباراة، فإن أصحاب الأرض عرفوا كيفية إيقاف تقدمه وإبطال مفعول خطورة لاعبيه.

على ملعب ليتشي، فرض يوفنتوس تفوقه منذ البداية أمام فريق كثف تركيزه بشكل أكبر على التأمين الدفاعي. واهتزت شباك ليتشي في الدقيقة 15، حين مرر أليكس ساندرو عرضية أمام المرمى إلى الأرجنتيني غونزالو هيغواين الذي حول لكرة في الشباك، لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل بعد اللجوء لنظام حكم الفيديو المساعد (فار).

وضاعت فرصة ثمينة على يوفنتوس في الدقيقة 27. عندما سدد باولو ديبالا بقوة من حدود منطقة الجزاء لكن حارس المرمى جابرييل فيريرا تصدى للكرة وتحولت بجوار القائم إلى ركنية لم تستغل.

وفي الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، كثف يوفنتوس ضغطه الهجومي وكاد أن يتقدم في الدقيقة 42 إثر هجمة خطيرة، انتهت بعرضية من دانيلو لويز دا سيلفا كانت بحاجة إلى لمسة لتسكن الشباك لكن فيديريكو بيرنارديسكي لم يلحق بها.

ومع بداية الشوط الثاني، وفي الدقيقة 49. حصل يوفنتوس على ضربة جزاء بداعي تعرض ميراليم بيانيتش لعرقلة من جانب ياكوبو بيتريكيوني داخل منطقة الجزاء، وقد أعلن الحكم قراره بعد اللجوء لنظام «فار»، وتصدى باولو ديبالا للعبة وسجل منها هدف التقدم 1 - صفر. وتخلى ليتشي عن دفاعة وتحول للضغط الهجومي وكاد مانكوسو أن يعدل النتيجة عندما تابع كرة مرتدة، وسدد بقوة لكن الحارس فويتشيك تشيزني تصدى لها ببراعة شديدة.

وبعدها بثوانٍ، حصل ليتشي على ضربة جزاء للمس ليوناردو بونوتشي الكرة بيده داخل منطقة الجزاء، وتقدم مانكوسو للضربة مسجلاً منها هدف التعادل 1 - 1 في الدقيقة 56.

وبعد دقائق، أهدر فيديريكو برنارديسكي فرصة إعادة يوفنتوس إلى المقدمة بعدما تجاوز الحارس، لكن كرته أصابت القائم الأيمن رغم وجوده أمام المرمى المشرع.

وقبل أربع دقائق من نهاية الوقت الأصلي، تعرض هيغواين لإصابة على مستوى الرأس استدعت تدخل الجهاز الطبي الذي لف رأسه بالضمادات، قبل أن يكمل المهاجم المباراة لكون فريقه كان قد استنفد تبديلاته، لتنتهي المباراة بالتعادل.

وفي ألمانيا استعاد بايرن ميونيخ صدارة البوندسليغا بفوزه على أونيون برلين 2 - 1. ومستغلاً تعادل شالكه مع ضيفه بروسيا دورتموند دون أهداف أمس.

وهز البولندي الدولي روبرت ليفاندوفسكي نجم البايرن الشباك مجدداً لينفرد بالرقم القياسي بالتسجيل في تسع مباريات متتالية.

ورفع ليفاندوفسكي، الذي هز الشباك في جميع مباريات الدوري ودوري الأبطال وكأس ألمانيا هذا الموسم بمجموع 19 هدفاً، رصيده إلى 13 هدفاً في الدقيقة الثامنة من الشوط الثاني ليحقق رقماً جديداً في الدوري الألماني.

وافتتح بنجامين بافارد التسجيل لصاحب الأرض بتسديدة مباشرة من 17 متراً لكن الأداء كان متواضعاً فيما تبقى من الشوط وافتقر بايرن للإبداع في ظل مقاومة أونيون.

وأنقذ مانويل نوير ركلة جزاء بعد هدف ليفاندوفسكي بست دقائق، لكن شباكه اهتزت من ركلة أخرى عبر سيباستيان بولتر في الدقيقة 85.

ويتصدر بايرن الدوري برصيد 18 نقطة متقدماً بنقطة واحدة على فرايبورغ الذي تغلب 2 - 1 على ضيفه لايبزيغ. وتجمد رصيد دورتموند عند 16 نقطة في المركز الثالث وشالكه عند 15 نقطة في المركز السابع.

 

 

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص