محليات

محكمة ألمانية تتخذ قرارا جديدا بشأن تصدير الأسلحة إلى السعودية

 


ألغت محكمة ألمانية اليوم حظرا فعليا على صادرات المركبات المدرعة إلى السعودية كانت الحكومة قد فرضته في أعقاب مقتل الصحفي جمال خاشقجي.


وذكرت محكمة إدارية في فرانكفورت أن السلطة المعنية بالرقابة على الصادرات في الحكومة الألمانية تقاعست عن الوفاء بالمتطلبات الرسمية عندما سحبت تصريح تصدير 110 مركبات مدرعة للقوات البرية السعودية، بحسب “رويترز”.


ولم تحدد المحكمة اليوم الثلاثاء الشركة التي رفعت القضية وقالت إن الحكم لم يعد باتا بعد وما زال بالإمكان الطعن عليه.


ولم يتسن الحصول بعد على تعليق من وزارة الاقتصاد التي تشرف على مكتب الرقابة على الصادرات.


وكانت الحكومة أوقفت في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي كافة  صادرات الأسلحة الألمانية للسعودية، بما فيها الصفقات التي تم إصدار تصاريح بشأنها، عقب مقتل الصحفي السعودي الناقد للمملكة في قنصلية بلاده بإسطنبول. وتقدر قيمة هذه الصفقات بنحو 1.5 مليار يورو.


وتقود السعودية تحالف دعم الشرعية في اليمن لإنهاء الانقلاب الحوثي المدعوم من إيران.


 

اظهر المزيد

الوسائط المتعدده

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق