منوعات

فتاة أُصيبت بدوخة في المدرسة فتم إعادتها للمنزل فكانت «الصدمة» لحال أسرتها

كشفت مصادر خاصة في احدى مدارس مديرية قعطبة بمحافظة الضالع عن حال أسرة تعيش المعاناة وتنام على مخلفات الكراتين في قلب مدينة قعطبة.


وقالت المصادر إن طفلة تذهب الى المدرسة كل يوم للدراسة لكنهم تفاجئوا إنها إصيب بالدوخه داخل الصف نتيجة الجوع الذي إصابها.

وأوضحت المصادر إنه عندما حالوا نقلها للمنزل ابدت الطفلة رفض شديد الا انهم أصروا على ذلك فكانت المفاجئة إن اسرتها متعففة وتعيش المعاناة والفقر وينام أفرادها مخلفات الكراتين وقطع بطانيات مهترئة لا تقيهم البرد القارس.


وعبرت المصادر عن إسفها من دور المنظمات العاملة في مجال الإغاثة وتقوم بالمسح الميداني وتقديم المواد الاغاثية ولم تصل إلى هؤلاء الفقراء الحقيقيين.


 

اظهر المزيد

الوسائط المتعدده

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق