محليات

الإخوان يسلمون مواقع استراتيجية جنوب تعز للحوثي والمليشيات تهدد بقطع منفذ عدن الوحيد واتهامات لقائد اللواء الرابع بالخيانة والتسليم

 


في تطور خطير تقدمت مليشيات الحوثي بصورة مفاجئة في مناطق عمليات اللواء الرابع، أحد ألوية حزب الإصلاح، في جنوب تعز، الأمر الذي يضع خط المنفذ الوحيد لتعز مع عدن تحت التهيد بالقطع.


قالت مصادر ميدانية، في إفادة عاجلة، مساء الأربعاء، إن الحوثيين تقدموا في الاحكوم وأسقطوا التبة الحمراء، ما يعني أن المليشيات تتجه لقطع خط هيجة العبد المنفذ الرئيس والوحيد الذي يربط محافظة تعز بمدينة عدن وجنوب البلاد.


التطورات التالية لاغتيال قائد اللواء 35 مدرع العميد الركن عدنان الحمادي، تسارعت ميدانيا وعلى الأرض، بعودة المليشيات الحوثية إلى مناطق ومواقع حررها اللواء 35 قبل أن تؤول إلى مسئولية اللواء الرابع الذي استحدثه مؤخرا حزب الإصلاح ومحور تعز من خارج هيكل وزارة الدفاع، لمحاصرة اللواء 35 جنوبا.


واتهمت مصادر ميدانية وعسكرية حزب الإصلاح، وعبر اللواء الرابع بقيادة أبو بكر الجبولي، بتسليم وإسقاط المواقع الاستراتيجية لمصلحة المليشيات الحوثية.


وقدم اللواء 35 تضحيات كبيرة لتحرير موقع التبة الحمراء في معارك ضارية، وسلم اللواء 35 الموقع في وقت متأخر للواء الرابع المستحدث بأوامر من القيادة الإصلاحية لمحور تعز ضمن حملة استهداف شامل للواء 35 مدرع لم تتوقف حتى اغتيال العميد الحمادي في مطلع ديسمبر الجاري.


 


 

اظهر المزيد

الوسائط المتعدده

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق