تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي
آخر الأخبار

سياسي يمني يتساءل عن مصير المباحثات بين السعودية والحوثي بعد خطاب عبدالملك اليوم؟

خاص

الاربعاء 2020/01/08 الساعة 10:42 مساءً

 

تساءل الصحفي والسياسي اليمني جلال الشرعبي عن مصير المباحثات بين السعودية وجماعة الحوثي الجارية في سلطنة عمان خاصة بعد التصعيد الجديد في خطاب عبدالملك الحوثي اليوم.

وقال الشرعبي في تغريده على صفحته في تويتر ـ رصدها محرر "يمن الغد": ‏ما مصير المباحثات بين المملكة العربية السعودية وجماعة الحوثي في سلطنة عمان برعاية امريكية - بريطانية بعد خطاب زعيم الجماعة اليوم والذي قدم نفسه جندي في ولاية الفقيه بعد أن كان اول شرط في جولات التفاوض التزامها بفك الارتباط مع طهران؟؟".

وكان زعيم مليشيات الحوثي، عبدالملك بدرالدين الحوثي، أعلن رسميا اليوم الأربعاء، وقوف جماعته مع إيران في معركتها ضد الولايات المتحدة.

وقال الحوثي، في كلمة مسجلة بثتها قناة “المسيرة”، التابعة للجماعة، إن “الضربة الإيرانية باتجاه القواعد العسكرية الأميركية بداية عظيمة لاقتلاع الهيمنة الأميركية في المنطقة”.

وأضاف أن “الولايات المتحدة تخوض معركتها وتستهدف قوى المقاومة مباشرة بشكل واضح، دعمًا لإسرائيل”.

وشدد على أن جماعته “لن تقبل بمعادلة تجزئة المعركة وتؤكد على ضرورة توحد أبناء الأمة والتعاون على كافة المستويات”.

وتابع “نحن نعيش واقع هجوم على منطقتنا، فأميركا هي التي أتت إلينا ولسنا نحن من ذهب بالسفن للهجوم عليها أو اعتدى على سكانها واقتحم مدنها ونهب ثرواتها وأقام عليها القواعد العسكرية”.

وكانت وكالات عالمية ومصادر سياسية كشفت عن وجود مباحثات وصفت بالسرية تجري بين السعودية ومليشيات الحوثي، تستضيفها سلطنة عمان، بهدف إنهاء الحرب في اليمن برعاية امريكية.

وكان نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير "خالد بن سلمان" زار الشهر الماضي مسقط وهو ما اعتبرها سياسيون بأنها قد تكون مؤشرا على تكثيف التفاوض مع الحوثيين عبر قنوات اتصال سرية.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص