تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي
آخر الأخبار

الحكومة البريطانية تدين اعتقال سفيرها في طهران

2020/01/12 الساعة 08:04 مساءً

 

أدانت الحكومة البريطانية اعتقال سفيرها في طهران وقالت إنه يعد "انتهاكا للقانون الدولي".

وفي تصريح لوزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، على صفحته في "تويتر"، قال إن "اعتقال سفيرنا في طهران دون أساس أو تفسير انتهاك صارخ للقانون الدولي".

وأضاف أن "الحكومة الإيرانية في مفترق طرق، يمكنها أن تتجه نحو العزلة أو أن تتخذ خطوات نحو عدم التصعيد". وأكدت الخارجية، في بيان، أن "السفير البريطاني بطهران احتجز لفترة وجيزة".

واعتقلت السلطات الإيرانية، السبت، السفير البريطاني في طهران "راب مك إير" بتهمة مشاركته في تنظيم احتجاجات بالعاصمة طهران لتفرج عنه بعد ساعات من اعتقاله.

وكانت وكالة تسنيم للأنباء شبه الرسمية، أكدت أنه تم احتجاز المبعوث البريطاني بإيران عدة ساعات أمام جامعة أمير كبير لتحريضه محتجين ضد الحكومة.

وفي وقت سابق السبت، مزق طلاب إيرانيون غاضبون صورا لقاسم سليماني القائد السابق لفيلق القدس المصنف إرهابيا بالعاصمة طهران، احتجاجا على إسقاط مليشيا الحرس الثوري طائرة ركاب أوكرانية.

 

وقامت قوات الأمن بمطادرة مئات الطلاب بقنابل الغاز المسيل للدموع أمام جامعتي أمير كبير وشريف، بعدما احتجوا اعتراضا على إسقاط الطائرة الأوكرانية المدنية التي كان أغلب ركابها إيرانيين.

وردد الطلاب المحتجون هتافات حادة ضد مسؤولي النظام الإيراني أبرزها "اليوم عزاء.. اليوم عزاء"؛ تضامنا مع ضحايا طائرة الخطوط الأوكرانية من طراز بوينج 737 التي سقطت بعد إقلاعها من مطار الخميني الدولي.

وكانت طهران اعترفت، السبت، بمسؤوليتها عن سقوط الطائرة الأوكرانية وقالت إنها تحطمت، "عن غير قصد"، ونتيجة "خطأ بشري"، وأنها دخلت بطريقة خاطئة في دائرة "هدف معاد" بعد اقترابها من "مركز عسكري حساس" تابع للحرس الثوري.

وكان رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو قد قال، الخميس، إن مصادر استخباراتية عدة، بما في ذلك كندية، تشير إلى أن طائرة البوينج 737 التي تحطمت قرب طهران "أُسقِطت بصاروخ أرض-جو إيراني".

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص