تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي
آخر الأخبار

مصر.. إغلاق مستشفى بعد اكتشاف إصابة طبيب بكورونا داخل العناية المركزة

الاثنين 2020/03/23 الساعة 03:27 صباحاً

 

قررت وزارة الصحة بمصر غلق مستشفى خاص بعد إصابة طبيب يعمل بالعناية المركزة في المستشفى بفيروس كورونا المستجد.

وحسب موقع "اليوم السابع" قال مستشفى الشروق بمنطقة الهرم في الجيزة: "إنه وبالتنسيق مع وزارة الصحة تقرر إغلاق المستشفى بشكل مؤقت كإجراء احترازى بعد عمل التحاليل للطاقم الطبي وإصابة الطبيب".

وأضاف البيان أنه تقرر تعقيم المستشفى بشكل كامل "حفاظاً على أرواح المواطنين والطاقم الطبي".

وكانت قد أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الأحد، عن ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" إلى 74 حالة.

وكشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 15 حالة من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، من ضمنهم 7 أجانب و8 مصريين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفاؤهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 56 حالة حتى اليوم، من أصل الـ74 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه تم تسجيل 33 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة 4 حالات وهم: مواطنة تبلغ من العمر 51 عاماً، ومواطن يبلغ من العمر 80 عامًا، ومواطن يبلغ من العمر 73 عامًا، ومواطن يبلغ من العمر 56 عاماً.

وقال "مجاهد" إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الأحد هو 327 حالة من ضمنهم 56 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و14 حالة وفاة.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص