الأمم المتحدة

  • صورة المبعوث الاممي يؤكد دعم الأمم المتحدة لجهود تحقيق السلام في اليمن

    أكد المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبيرغ على دعم الأمم المتحدة لجهود تحقيق السلام في اليمن، حيث تم التأكيد على ذلك خلال اتصال غروندبيرغ بوزير الخارجية اليمني المعين حديثاً شائع الزنداني. تم مناقشة الوضع الراهن في اليمن والحاجة الملحة للتعاون من أجل تعزيز السلام والاستقرار في البلاد.وفي سياق متصل، ذكرت الخارجية الأمريكية أن مبعوثها إلى اليمن تيم ليندركينغ متوجه إلى السعودية وسلطنة عمان لمناقشة ضرورة وقف الهجمات الحوثية في البحر الأحمر وخليج عدن. وأشارت الخارجية الأمريكية إلى أن هذه الهجمات تقوض جهود السلام في اليمن وتعرقل وصول المساعدات الإنسانية إلى اليمن والدول الأخرى المتأثرة.

    أكمل القراءة »
  • صورة الأمم المتحدة : اليمن تعاني من أعلى معدلات الأمراض على مستوى العالم

    أعلنت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، الأحد، أن اليمن يعاني أعلى مخاطر الأمراض على مستوى العالم. وقالت المنظمة في حسابها على منصة إكس يعاني اليمن من أعلى مخاطر الأمراض على مستوى العالم، مع استمرار تفشي وباء الكوليرا . وأضافت المنظمة أنها أجرت مع وزارة الصحة العامة والسكان اليمنية تدريبًا على مراجعة الإجراءات المبكرة لتحسين الكشف المبكر والاستجابة السريعة. وأشارت إلى أن ذلك جاء بدعم من الصندوق المركزي للاستجابة لحالة الطوارئ التابع للأمم المتحدة.

    أكمل القراءة »
  • صورة مساع أمريكية جديدة لحل الأزمة اليمنية

    طالب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، هانس جروندبرج، أمس، باستمرار الدعم الدولي لتحقيق حل سلمي للأزمة السياسية في اليمن. جاء ذلك في بيان أصدره مكتب جروندبرج عقب اختتامه مباحثات في العاصمة الروسية موسكو.وقال البيان: «اختتم المبعوث الأممي زيارة إلى موسكو الجمعة، حيث أجرى مباحثات مع كبار المسؤولين الروس، التقى خلالها نائب وزير الخارجية سيرجي فيرشينين، ونائب وزير الخارجية المبعوث الروسي الخاص للشرق الأوسط ميخائيل بوجدانوف».وأعرب المبعوث الأممي عن تقديره لوحدة مجلس الأمن الدولي في دعم جهود السلام في اليمن.وشدد على «أهمية استمرار الدعم المتضافر من المجتمع الدولي لتيسير التوصل إلى حل سلمي للأزمة اليمنية»، حسب البيان.وأوضح البيان أن المبعوث الأممي استعرض الجهود الأخيرة لدعم أطراف الأزمة اليمنية للتوصل إلى اتفاق بشأن خريطة طريق وتنفيذ التزاماتهم بوقف إطلاق النار، وتدابير لتحسين الظروف المعيشية في اليمن، واستئناف عملية سياسية جامعة برعاية الأمم المتحدة.وأواخر ديسمبر 2023 أعلن جروندبرج التزام الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي بـ«مجموعة تدابير» لوقف شامل لإطلاق النار في عموم البلاد وتحسين ظروف معيشة المدنيين.وفي سياق آخر، كشفت ندوة حقوقية أن جماعة الحوثي فجرت 930 منزلاً كان آخرها تفجير 8 منازل على رؤوس ساكنيها بمدينة «رداع» بمحافظة البيضاء.وأوضحت الندوة أن «عملية تفجير الحوثيين للمنازل هي عملية ممنهجة تأتي مع سبق الإصرار والترصد ويسبقها الكثير من العمليات مثل الاقتحام والنهب»، مشيرة إلى ما …

    أكمل القراءة »
  • صورة الأمم المتحدة تعتزم شراء غواصة إلكترونية لتقييم «روبيمار»

    ذكرت الأمم المتحدة أنها تعتزم شراء غواصة إلكترونية، لتحليل وضع السفينة البريطانية «روبيمار» الغارقة قبالة السواحل اليمنية، بعد أن استهدفها الحوثيون قبل ما يزيد على شهر، وعلى متنها نحو 21 ألف طن من الأسمدة الخطيرة، و200 طن من الوقود. وأكد ماتيا لوجيا، كبير خبراء الأمم المتحدة الذين يعملون مع الجانب الحكومي اليمني، خلال لقائه محافظ الحديدة الحسن طاهر، ومسؤولين في قوات خفر السواحل والسلطة المحلية في مدينة المخا على ساحل البحر الأحمر، أن عملية تخليص السفينة الغارقة تواجه تحديات كبيرة. وشدد الخبير الأممي على ضرورة النزول تحت الماء لتحليل الوضع وفهم الكارثة بشكل أعمق، وذكر أنه لذلك تعتزم الأمم المتحدة شراء غواصة إلكترونية لتنفيذ عملية النزول الضرورية تحت الماء. وأوضح الخبير المكلف بإدارة أزمة السفينة «روبيمار» أن هناك آلية متكاملة للتعامل مع كارثة السفينة «روبيمار» الغارقة مع حمولتها التي تشمل آلاف الأطنان من الأسمدة والوقود قبالة ميناء المخا. واطَّلع المسؤولون اليمنيون على التحليل الفني والتوصيات التي اقترحها فريق خبراء الأمم المتحدة للتعامل مع السفينة وحمولتها. ونقلت المصادر الرسمية عن لوجيا القول إن الخطة التي اقترحتها الأمم المتحدة بمشاركة 16 خبيراً أممياً في مجالات الهندسة البحرية والتسريبات النفطية والشؤون القانونية، تتضمن آلية متكاملة للتعامل مع السفينة الغارقة، وتلافي المخاطر والآثار المترتبة عليها، ووضع التحليل والتوصيات الخاصة بخطة الاستجابة الأولية لمواجهة الأزمة. …

    أكمل القراءة »
  • صورة هل تقترب الوساطة الأممية من السلام أم من جولة حرب جديدة؟

    مر عامان على اتفاق هدنة أبريل 2022، وهو الحدث الذي اعتبره المراقبون للشأن اليمني أهم إنجاز للمبعوث الأممي إلى اليمن هانس جروندبرج منذ اندلاع الحرب في البلاد. لم يدم الاعتداد بذلك الإنجاز كثيرا، ففي مطلع أكتوبر من نفس العام تعثرت جهود جروندبرج في تمديد الهدنة لمرة ثالثة، كما لم تمر سوى أسابيع قليلة حتى صعدت المليشيا الحوثية الوضع باستهداف موانئ تصدير النفط والغاز في حضرموت وشبوة، طارحة شروطا جديدة على مسار الوساطة الأممية بتقاسم الإيرادات النفطية مع الحكومة الشرعية. ورغم تعثر الوساطة الأممية ودخول المملكة العربية السعودية في مفاوضات مباشرة مع المليشيا الحوثية بتسهيل من سلطنة عمان، إلا أن العام 2023 شهد انتعاشا لآمال إحياء المسار التفاوضي حين سلمت الرياض مسودة اتفاق (خارطة طريق) إلى جروندبرج للعمل على استكمالها بالتشاور مع الأطراف اليمنية. لكن التطورات الإقليمية لم تمهل جروندبرج لاستكمال تصوراته لخارطة الطريق المنشودة، حيث تأزم الوضع في المنطقة بالحرب الإسرائيلية على قطاع غزة ودخول الحوثيين على خط المواجهة باستهداف السفن المرتبطة بإسرائيل أثناء مرورها في المياه اليمنية. ألقت هذه التطورات بظلالها على المشهد السياسي والاقتصادي في اليمن، وحاول جروندبرج، كما قال لمجلس الأمن في إحاطة فبراير 2023، حاول “عزل عملية السلام عن الديناميات الإقليمية الأوسع، إلا أن الواقع يبرهن بأن جهود الوساطة في اليمن لا يمكن النأي بها عما …

    أكمل القراءة »
  • صورة واشنطن ولندن تطالبان الأمم المتحدة بإعادة آلية تفتيش السفن القادمة لميناء الحديدة

    طالبت الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا الأمم المتحدة بإعادة آلية التحقق والتفتيش على السفن القادمة إلى ميناء الحديدة والموانئ التي يسيطر عليها الحوثيون، وذلك لمنع إمدادات الأسلحة الإيرانية لذراعها في اليمن. ونقلت وسائل إعلام بريطانية وأمريكية أن هذه المطالبات تمت في جلسة مجلس الأمن الدولي الخميس، والتي قدم فيها المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، هانس جروندبرج، إحاطته الشهرية إلى المجلس، وبالتزامن مع إصابة سفينة شحن تجاري في خليج عدن بصاروخ أطلقته مليشيا الحوثي. وأفادت التقارير أن الولايات المتحدة والمملكة المتحدة دعتا مفتشية الملاحة البحرية التابعة للأمم المتحدة إلى بذل المزيد من الجهود لمنع وصول الصواريخ الإيرانية إلى الموانئ التي يسيطر عليها الحوثيون في الساحل الغربي لليمن. وتشير التقارير الغربية إلى تفاقم الانقسامات الدبلوماسية في مجلس الأمن حول كيفية التعامل مع هجمات الحوثيين، حيث أصر المبعوثان الصيني والروسي على إدانة الرد الأمريكي والبريطاني عسكريا على مليشيا الحوثي. ودعا روبرت وود، المبعوث الأمريكي بمجلس الأمن في نيويورك، إلى تمكين آلية التحقق والتفتيش التابعة للأمم المتحدة (Unvim) من بذل المزيد من الجهد لمعالجة توريد الأسلحة الإيرانية إلى موانئ الحوثيين. وتم إنشاء نظام التحقق والتفتيش الأممي في عام 2016 إلى نطاق واسع لتلبية مطالب المملكة العربية السعودية آنذاك بمنع تهريب الأسلحة إلى الحوثيين تحت غطاء الإمدادات الإنسانية المتجهة إلى اليمن. وردّد جيمس كاريوكي، نائب سفير …

    أكمل القراءة »
  • صورة الأمم المتحدة: 9.5 مليون في اليمن بدون مساعدات منذ نوفمبر

    نبهت الأمم المتحدة، من تداعيات تصعيد مليشيا الحوثي الإرهابية الوضع في البحر الأحمر على الوضع الاقتصادي المتأزم أصلاً. وناشدت خلال انعقاد مجلس الأمن اليوم الخميس، المانحين لتقديم الدعم العاجل للأبرياء، موضحة أن 9.5 مليون إنسان لم يتلقوا أي مساعدات غذائية منذ نوفمبر. وأكدت أن انعدام الأمن الغذائي يعود لارتفاع الأسعار وليس لعدم توفر الغذاء.

    أكمل القراءة »
  • صورة صندوق أممي يعلن تقديم الإغاثة الطارئة لآلاف النازحين باليمن

    أعلن صندوق أممي، الثلاثاء، تقديم الإغاثة الطارئة لآلاف النازحين باليمن خلال الشهر الماضي.وقال صندوق الأمم المتحدة للسكان في حسابه على منصة إكس ” خلال فبراير 2024، قدمت آلية الاستجابة السريعة بقيادة صندوق الأمم المتحدة للسكان الإغاثة الطارئة لـ5,698 شخص”.وأضاف أن هؤلاء الأشخاص تضرروا ونزحوا حديثاً نتيجة الصراع وسيول الأمطار الناجمة عن تغيرات المناخ.وأشار إلى أن هذه المساعدات بدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والاتحاد الاوروبي والصندوق المركزي لمواجهة الطوارئ.

    أكمل القراءة »
  • صورة ​وزير الدفاع يجتمع باللجنة الأمنية العليا والأمم المتحدة

    ترأس وزير الدفاع، رئيس اللجنة الأمنية العليا، الفريق الركن محسن محمد الداعري، اليوم الأحد، في العاصمة عدن، اجتماعًا للجنة الأمنية العليا، لمناقشة الأوضاع الأمنية في المناطق المحررة، والخطة الأمنية لشهر رمضان المبارك. وناقش الاجتماع عددًا من القضايا الأمنية والخطط المطلوبة لتعزيز الأمن والاستقرار في مختلف المحافظات المحررة، مشددًا على اليقظة الأمنية العالية، ورفع مستوى التنسيق بين الأجهزة والوحدات المعنية، لتنفيذ الخطط الأمنية لشهر رمضان المبارك في كافة المحافظات المحررة بكل حزم واقتدار. وخلال الاجتماع الذي ضم رئيس جهاز الأمن السياسي اللواء الركن عبده الحذيفي، ورئيس جهاز مكافحة الإرهاب اللواء الركن شلال شائع، ورئيس هيئة الاستخبارات اللواء الركن أحمد اليافعي، ووكيل جهاز الأمن القومي اللواء الركن علي المحوري، أشاد الفريق الداعري، بالحس الأمني واليقظة العالية للأجهزة الأمنية في محافظة المهرة، ودورها في كشف وضبط عدد من العناصر الإرهابية، التي تعمل على زعزعة الاستقرار في المحافظة، وتخطط للقيام بأعمال اختطافات، وتنشط في سرقة ونهب سيارات المواطنين، مشددًا على عدم التهاون مع عناصر التنظيمات والضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه إقلاق الأمن والسكينة العامة. كما ناقشت اللجنة الأمنية أوضاع المنافذ البرية والبحرية، مؤكدة على ضرورة الإسراع في تنفيذ الإجراءات التي أقرها مجلس الوزراء، الهادفة لمعالجة الاختلالات وتصحيح المخالفات في المنافذ، بما يسهم في تحسين مستوى الأداء، وتعزيز الرقابة، والحد من …

    أكمل القراءة »
  • صورة تقرير أممي: اليمن يواجه عاماً سيئاً رغم انخفاض الأعمال العدائية

    بينما يواصل الحوثيون استهداف حركة الشحن التجاري في البحر الأحمر وخليج عدن، أكد تقرير أممي حديث أن اليمن يواجه عاماً سيئاً على المستويات كافة، ونبّه إلى أن التطورات المرتبطة بالحرب الإسرائيلية على قطاع غزة تنذر بمخاطر جديدة. وأفاد مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، بأن الهدنة التي رعتها الأمم المتحدة قبل نحو عامين، ولا يزال مفعولها قائماً حتى اليوم، أدت إلى انخفاض الأعمال العدائية وبالتالي انخفاض عدد الضحايا في صفوف المدنيين، وتحسّنت معدلات وفيات الأطفال بعد سنوات من استمرار المساعدات الإنسانية. لكن المكتب الأممي نبّه إلى أن التطورات الإقليمية الحالية من شأنها أن تدخل اليمن في مخاطر جديدة. وقال إنه، وبشكل عام، لا يزال الوضع سيئاً؛ بسبب التدهور الحاد في الظروف الاقتصادية على نطاق واسع، والأضرار التي لحقت بالبنية التحتية المدنية، وانهيار الخدمات الأساسية، وهي المحركات الحاسمة لنقاط الضعف والاحتياجات في جميع أنحاء البلاد. ووفق ما أورده التقرير، هناك 17.6 مليون شخص يواجهون انعدام الأمن الغذائي، ونحو نصف جميع الأطفال دون سن الخامسة يعانون من التقزم الشديد. إلى جانب 4.5 مليون شخص من النازحين، وعديد من هؤلاء قد نزحوا مرات متعددة خلال سنوات عدة. وبحسب خطة الاستجابة الإنسانية للعام الحالي، يحتاج 18.2 مليون شخص للمساعدة، في حين أن نسبة التمويل خلال العام الماضي لم تزد على 40 في المائة، ومع ذلك …

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى