مارب

  • صورة إعلان عن نجاح صفقة جديدة بين الشرعية والحوثيين في مأرب “تفاصيل”

    نجحت صفقة جديدة بين القوات الحكومية ومليشيات الحوثي لعملية تبادل جثث وأسرى اليوم الأحد، جنوب محافظة مأرب، شمالي شرق اليمن.  وقالت مصادر محلية إن عملية تبادل أسرى وجثث قتلى بين الطرفين نجحت في تبادل 18 أسيراً في جبهة مراد، بالإضافة إلى تبادل جثتين.  وأوضحت المصادر، أن عملية التبادل تمت إثر وساطة محلية، وشملت الإفراج عن عدد تسعة أسرى وجثة واحدة من مليشيا الحوثي الانقلابية، فيما أفرجت المليشيا عن تسعة أسرى من القوات الحكومية وجثة واحدة.  وفي محافظة البيضاء نجحت عملية تبادل جثث وأسرى بين القوات الحكومية ومليشيا الحوثي، اليوم الأحد.  وأفادت مصادر قبلية، أن وساطة قبلية افضت إلى نجاح صفقة تبادل أسرى وجثث بين الطرفين في منطقة الحازمية، بمديرية الصومعة.  وذكرت المصادر، أن عملية التبادل شملت الإفراج عن عدد 10 أسرى وجثة واحدة من مليشيا الحوثي، فيما سلمت الأخيرة ثمانية جثامين لمقاتلين في القوات الحكومية، وخمسة أسرى.  إلى ذلك، فجرت مليشيا الحوثي، منزل المواطن حسين صالح البرماني الحميقاني، الكائن في منطقة آل حميقان، بمديرية الزاهر، وفق ما ذكرته مصادر محلية.  وكانت مليشيا الحوثي استعادت في الأيام الماضية، مناطق عدة في مديرية الزاهر عقب سيطرة المقاومة الشعبية مسنودة بقوات من ألوية العمالقة على أغلب المناطق فيها، بما في ذلك مركزها. 

    أكمل القراءة »
  • صورة أمواج الهجمات الحوثية تتكسر على صخور مأرب ومقاتل يوثق خسائر الحوثي في جبهاتها

    تكسرت مجددا موجات الهجوم الحوثي المتواصلة منذ مطلع العام الماضي، على صخور الجيش اليمني والمقاومة في محافظة مأرب شمالي البلاد.  وأعلنت وزارة الدفاع الأحد، مقتل العشرات من عناصر مليشيات الحوثي في مواجهات شهدتها جبهات غرب مأرب.  والهجوم على مأرب متواصل منذ أوائل العام الماضي وسط تنديد دولي ومطالبات بوقفه فورا.  وشهدت محافظة مأرب مساء أمس وفجر اليوم الأحد، مواجهات عنيفة على جبهات المحافظة كافة إثر هجوم كبير شنته مليشيات الحوثي على مواقع الجيش والمقاومة الشعبية.  وتصدت قوات الجيش والمقاومة الشعبية لهجمات متتالية شنتها مليشيات الحوثي على جبهات الكسارة والمشجح وكبدت المليشيات خسائر فادحة.  وأفادت وزارة الدفاع بسقوط العشرات من عناصر المليشيا في المعارك التي استمرت لساعات، بين قتيل وجريح، بينما لاذ من بقي من العناصر بالفرار مخلفين وراءهم أسلحة وذخائر.   وأكدت موقع وزارة الدفاع الإلكتروني إسقاط الدفاعات الجوية للجيش اليمني طائرة مسيرة تابعة للمليشيات كانت تقوم بمهام استطلاعية على مواقع الجيش في جبهة المشجح.  وفي جنوب مأرب خاضت قوات الجيش اليمني معارك شرسة في سائلة بقثة بمديرية رحبة جنوب المحافظة، بعد محاولة للمليشيا للتقدم صوب مواقع الجيش والقبائل.  وقالت وزارة الدفاع أن قوات الجيش والقبائل كبدوا مليشيات الحوثي خسائر فادحة في الأرواح.  وشنت مدفعية الجيش قصفاً عنيفاً على مواقع وتجمعات المليشيا ومرابض مدفعيتها، تمكنت خلالها من إعطاب مدفع هاون عيار 120 مل ورشاش عيار 14،5مل.  وقال …

    أكمل القراءة »
  • صورة أول أيام عيد الأضحى.. مليشيات الحوثي تقصف مدرسة في مأرب بصاروخ باليستي  “صور”

    استهدفت ميليشيا الحوثي الانقلابية، صباح عيد الأضحى اليوم الثلاثاء، مدرسة واقعة جنوب محافظة مأرب، شمالي شرق اليمن، بصاروخ باليستي إيراني الصنع. وأكدت مصادر محلية أن الميليشيات الحوثية استهدفت ثانوية الثورة في مديرية جبل مراد بواسطة صاروخ باليستي. وبحسب المصادر، ألحق القصف الصاروخي الحوثي دماراً هائلاً بالمبنى، دون ورود أنباء عن وقوع قتلى أو جرحى لعدم تواجد طلبة داخل المبنى، إلا أن القصف تسبب بحالة من الخوف والهلع بين أبناء المنطقة.  وعبر وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني عن إدانته واستنكاره بأشد العبارات لاستهداف ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران مدرسة الثورة بصاروخ باليستي إيراني الصنع، واعتبر ذلك” استمرارا لمسلسل تدمير البنية التحتية من مدارس ومعاهد وجامعات ومراكز صحية وطرق وجسور في مختلف المحافظات اليمنية”.  وقال الإرياني في تغريدات على صفحته بموقع “تويتر” إن “ما تقوم به ميليشيا الحوثي الإرهابية من استهداف ممنهج للقرى ومنازل المواطنين والبنى التحتية في مديريات محافظة مأرب، أعمال انتقامية بعد فشلها في تحقيق أي إنجاز عسكري، والهزائم النكراء التي منيت بها مؤخراً في جبهات المديرية على أيدي الجيش والمقاومة وقبيلة مراد”. ودعا وزير الإعلام اليمني المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الأممي والأميركي لإدانة هذا الاستهداف الحوثي الممنهج للأعيان المدنية والبنى التحتية بأسلحة إيرانية في انتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية.  وجدد المطالبة بإدراج ميليشيا الحوثي وقيادتها ضمن قوائم الإرهاب الدولية، وضمان …

    أكمل القراءة »
  • صورة أخر المستجدات من مأرب.. المعارك تتصاعد وقوات الجيش تواصل التقدم وتصل إلى هذه المنطقة الاستراتيجية “تفاصيل”

    واصلت القوات الحكومية، مسنودة بمقاتلين قبليين، تقدمها الميداني، اليوم السبت، بعد مواجهات ضارية مع مليشيا الحوثي في جبهات جنوب مأرب، وسط تقهقر مستمر في صفوف مليشيا الحوثي المدعومة من إيران.  وقالت مصادر ميدانية، إن القوات الحكومية خاضت مواجهات عنيفة مع المليشيا الحوثية، في أطراف مديرية رحبة، جنوب مأرب.  وأوضحت المصادر، أن القوات الحكومية، حررت خلال المواجهات، معظم مواقع منطقة “الخرفة” في حيد آل أحمد في الجنوب الغربي من رحبة، من اتجاه مديرية ماهلية.  وأفادت المصادر، أن القوات الحكومية، حررت بالتزامن، مناطق أخرى في منطقة المشيريف الفاصلة بين محافظتي مارب والبيضاء.  رافق المواجهات، وفقا للمصادر، سلسلة غارات جوية، شنتها مقاتلات التحالف العربي، استهدفت فيها مواقع وآليات وتعزيزات حوثية في الجبهات ذاتها.  وذكرت المصادر، أن المواجهات والغارات، بالجبهات الجنوبية، أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من عناصر المليشيا، علاوة على تدمير معدات قتالية.  وفي السياق، قال أحد المصادر، أن المليشيا دفعت بالعديد من الأنساق الهجومية، اليوم، محاولة استعادة المناطق التي فقدتها في رحبة.  وأوضح المصدر، أن القوات الحكومية مسنودة بمقاتلين من أبناء قبائل مراد تصدوا للهجمات ببسالة، ومنعوا الحوثيين من تحقيق أي تقدم.  وأضاف، أن القوات الحكومية ومقاتلين من قبائل مراد، شنوا هجوما على مواقع الحوثيين باتجاه وادي المشيريف في محاولة لإطباق الحصار على منطقة الصدارة في رحبة.  كما لفت، إلى استهداف مليشيا الحوثي مركز مديرية رحبة بصاروخين باليستيين منتصف ليل …

    أكمل القراءة »
  • صورة 10 شهداء من المدنيين بصاروخ حوثي استهدف مركز مديرية رحبه جنوب مأرب

    سقط قتلى وجرحى مدنيين” اليوم الجمعة” إثر قصف صاروخي شنته المليشيات الحوثية الإنقلابية، استهدف حي سكني في مركز مديرية رحبة جنوبي مدينة مأرب. وذكرت مصادر محلية، ان مليشيات الحوثي الإرهابية، استهدفت بصاروخ باليستي،  تجمعات سكنية، قرب ادارة أمن رحبة بالكولة، بصاروخ بالستي بعد ان فشلت في أستعادتها. واضاف المصدر ان الهجوم أسفر عن استشهاد  10 مدنيين، وجرح آخرين. يأتي ذلك، بعد كسر قوات الجيش هجوما حوثيا، في رحبه، واستسلام قائد الحمله الحوثيه مع افراده خوفا من الفرار والتصفيه في النقاط التابعه للمليشيا.

    أكمل القراءة »
  • صورة شاهد بالصور.. طائرة حربية إيرانية نوعية فوق مأرب لأول مرة

    يمن الغد – خاص  أعلن الجيش اليمني، الأربعاء، إسقاط طائرة مسيرّة مفخخة لمليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا في أطراف محافظة مأرب.  مستجدات طارئة.. مأرب تنتصر والجيش والمقاومة تسيطر وتحرر مديريات ومناطق شاسعة ومليشيات الحوثي تفر والقوات تطاردها برا وجوا وأفاد الإعلام العسكري للجيش اليمني بأن الطائرة الحوثية المفخخة التي تم إسقاطها في سماء جبهة الكسارة، كانت في طريقها لاستهداف المدنيين في مدينة مأرب.  وقالت مصادر خاصة لـ”يمن الغد”: أن الطائرة المسيرة التي اسقطها ابطال الجيش الوطني في جبهة المشجح غرب مأرب تعد طائرة نوعية ويتم التحكم فيها عن بعد، ومزودة بكايمرا دائرية وغير متفجرة تنفذ هدفها وتعود وهي تصنيع ايراني وتجميع محلي ويطلقها ويشرف عليها خبرا لبنانين وعراقيين”، مؤكدة ان هذه الطائرة لأول مرة يتم استخدامها.  وتستخدم مليشيا الحوثي المفخخات المسيّرة بشكل مكثف في الهجمات الإرهابية التي تستهدف المدنيين بمحافظة مأرب. 

    أكمل القراءة »
  • صورة مستجدات طارئة.. مأرب تنتصر والجيش والمقاومة تسيطر وتحرر مديريات ومناطق شاسعة ومليشيات الحوثي تفر والقوات تطاردها برا وجوا

    يمن الغد – مأرب  أكدت مصادر عسكرية ميدانية لـ”يمن الغد” ان قوات الجيش الوطني مسنودا بمقاتلي القبائل وطيران التحالف حقق اليوم الأربعاء انتصارات ساحقة في مأرب بعمليات نوعية ومفاجئة حررت خلالها مواقع ومناطق واسعة واستعادة كمية كبيرة من الأسلحة وكبدت مليشيات الحوثي الإيرانية خسائرة فادحة في الأرواح والعتاد.  وقالت المصادر “أن القوات الحكومية أطلقت اليوم عملية عسكرية واسعة في مأرب وحققت تقدمات ميدانية كبيرة على الأرض في رحبة وصرواح، وتمكنت من تحرير كامل مديرية رحبة جنوب مأرب من مليشيا الحوثي”، مؤكدة دخول الجيش والمقاومة إلى أولى مناطق مديرية ماهلية.  وأكدت استمرار العملية العسكرية، حتى الأثناء، وأن المواجهات امتدت إلى محيط منطقة نجد المجمعة، وباتجاه مديرية ماهلية.  وذكرت، أن العشرات من عناصر المليشيا، فروا من مختلف المواقع لحظة هجوم القوات الحكومية في رحبة، فيما قتل وأصيب عشرات آخرين خلال المواجهات.  وفي التفاصيل قالت المصادر “أن الجيش وقبائل مراد حرروا اليوم الأربعاء، مركز مديرية رحبة جنوب مأرب في عملية عسكرية خاطفة انتهت بتطهير المديرية من سيطرة الحوثيين”.  وأعلن الجيش في بيان، نشره مركزه الإعلامي، أن قوات الجيش مسنودة بالمقاومة الشعبية حررت مركز مديرية رحبة جنوب مأرب، بعد تمكنها من تحرير مساحات واسعة ومرتفعات استراتيجية خلال العملية العسكرية التي انطلقت فجر اليوم الأربعاء.  وأشار بيان الجيش إلى أن مجموعات من مليشيا الحوثي الانقلابية استسلمت لقوات الجيش …

    أكمل القراءة »
  • صورة معركة مأرب تحدد وجهة الصراع مستقبلا في اليمن “من يسيطر على مناطق الغاز والنفط وعلى ماذا يراهن الحوثي؟”

     لم تتجاوز بعد مدينة مأرب الاستراتيجية، التي يشن الحوثيون هجوما عنيفا عليها منذ فبراير الماضي، مرحلة الخطر، فالمدينة تعد أحد أهم معاقل الحكومة اليمنية، والسيطرة عليها بمثابة الإمساك بزمام الأمور في شمال اليمن.  وتحذر دوائر حقوقية وسياسية يمنية من تداعيات كارثية على الوضع الإنساني جراء استمرار الميليشيات في هجومها العنيف للسيطرة على مأرب، التي ينظر إليها على أنها واحدة من أهم المدن اليمنية، والتي ستحدد وجهة الصراع المستمر منذ سبع سنوات.  وترى هذه الدوائر أن الميليشيات بدعم واضح من إيران تريد السيطرة على المدينة لما تحتويه من مكانة اقتصادية كبيرة في اليمن قبل التوصل إلى أي اتفاق لوقف إطلاق النار لتعزيز موقفها التفاوضي. وتتهم الحكومة اليمنية ميليشيات الحوثيين برفض مبادرة السلام التي تهدف إلى وقف إطلاق نار شامل وإعادة فتح مطار صنعاء والعودة إلى المفاوضات السياسية.  ولم يتحقق بعد أي اختراق ميداني ملحوظ في مأرب منذ بدء الحوثيين هجماتهم المكثفة على المدينة، ورغم نجاح القوات اليمنية بدعم من التحالف العربي في صد تلك الهجمات، إلا أن الخطر مازال مستمرا لاسيما أن الجيش اليمني لم يتحول بعد إلى مرحلة الهجوم.  وتسيطر حكومة “الشرعية” في اليمن على معظم مناطق مأرب، التي تحتوي على مواقع للغاز والنفط وفيها محطة مأرب الغازية التي كانت قبل اندلاع الصراع تغذي كافة المحافظات بالتيار الكهربائي.  خارطة القوة  …

    أكمل القراءة »
  • صورة لماذا مأرب بهذه الأهمية.. الحوثيون يستميتون للسيطرة على المدينة الاستراتيجية “صراع لا يتوقف”

    تشتد المعارك في مدينة مأرب الغنية بالنفط بين القوات اليمنية وميليشيات الحوثيين في الوقت الذي يعمل فيه المجتمع الدولي على إيجاد أرضية مشتركة لإنهاء الصراع المستمرّ منذ سبع سنوات، وسط تساؤلات عن أهمية المدينة وسبب استماتة الميليشيات للسيطرة عليها قبيل الوصول إلى صيغة لاتفاق سلام.   لا تهدأ المعارك بين القوات الحكومية وميليشيات الحوثيين في مدينة مأرب الاستراتيجية، في وقت تتشابك فيه تلك المعركة الشاقة على المدينة منذ سبع سنوات مع جهود السلام البطيئة التي يقودها المجتمع الدولي والولايات المتحدة.  ويأمل الحوثيون أن يؤدي الاستيلاء على مأرب، التي تعد معقلا مهما للقوات الحكومية وفيها مواقع نفطية هامة، إلى منحهم اليد العليا في المحادثات السلمية. ويشكو المسؤولون الحكوميون من أن الحذر الأميركي والدولي من تأجيج الحرب اللامتناهية يمنعهم من الحصول على الأسلحة التي يحتاجونها للفوز في مأرب.  وتضغط الولايات المتحدة على التحالف الذي تقوده السعودية والذي يدعم الحكومة لعدم تقديم المزيد من الأسلحة خشية وقوعها في أيدي المسلحين وسط مخاوف من “الكسب غير المشروع وعدم الكفاءة”، حسب مسؤول يمني لوكالة أسوشيتد برس، تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته لأنه غير مخوّل بإحاطة الصحافيين.  ويؤكد مقاتلون حكوميون في المدينة الغنية بالنفط أنهم بحاجة إلى المزيد من الأسلحة لصدّ المتمردين الحوثيين. وقال مقاتل يدعى حسن، الذي كان يتخذ موقعا في خندق مليء بأكياس الرمل في منطقة كسارة …

    أكمل القراءة »
  • صورة معركة البيضاء تخلط أوراق الحوثيين والانتصارات المتسارعة تحرك جمود جبهة مأرب “تفاصيل”

    الهزيمة العسكرية التي انقاد إليها الحوثيون في محافظة البيضاء بوسط اليمن لن تكون فقط مؤثرة في خارطة السيطرة الميدانية بالبلاد، لكنّ لها تأثيرا سياسيا متوقّعا حيث تساهم في اهتزاز صورة المتمرّدين أمام المجتمع الدولي كسلطة أمر واقع وقد تدفعهم إلى تليين موقفهم من دعوات السلام وعروض وقف إطلاق النار.  تواصل المقاومة الشعبية في محافظة البيضاء وسط اليمن مسنودة بوحدات من قوات العمالقة الجنوبية تحقيق المزيد من الانتصارات على جبهتي الزاهر والحازمية والتقدم نحو مركز المحافظة، في ظل أنباء عن شروع الميليشيات الحوثية في نقل معدات وأموال باتجاه مدينة رداع ومناطق أخرى بعيدة عن مناطق المواجهات.  ووفقا لمصادر محلية في البيضاء، فقد شهدت الساعات القليلة الماضية تسارعا في وتيرة الهجمات التي قامت بها المقاومة الشعبية وقوات العمالقة لتحرير مواقع استراتيجية والاستيلاء على معدات عسكرية حوثية.  وقالت المصادر إنه تم تحرير قمّة جبل الجماجم الاستراتيجي والسيطرة على جبل حلموس الواقع بين مديريتي الزاهر وذي ناعم واستكمال تحرير مناطق الغيلمة والناصفة وانتقال المعارك من مديرية الزاهر إلى مديرية ذي ناعم الواقعة على الخط الرئيسي بين مركز المحافظة وصنعاء.  ووفقا لمدير المركز الإعلامي لمقاومة البيضاء مصطفى البيضاني فقد تمكنت المقاومة وقوات العمالقة من تحرير نقطة أبوهاشم الريامي بمديرية ذي ناعم والعديد من التباب والمواقع الواقعة بين موقع نقطة أبوهاشم ومناطق آل حميقان، إضافة إلى تحرير موقع كتف البعير وأجزاء واسعة من منطقة يفعان والدريعاء بمديرية ذي ناعم، …

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى