مارب

  • صورة فرار جماعي لمئات الحوثيين من جبهات مأرب بعد مشاهدتهم هول الخسائر

    فر المئات من عناصر المليشيا الحوثية المدعومة من إيران، من جبهات القتال في محتفظة مأرب شرقي اليمن، في أعقاب هزائم كبيرة تعرضت لها المليشيا وبثت الهلع في صفوف عناصرها الإرهابية.   وقالت مصادر ميدانية، إن المئات من المجندين في صفوف المليشيا الإرهابية فروا بشكل جماعي من جبهات القتال في مأرب بعد أيام من نقلهم من محافظة تعز للقتال في صفوف المليشيا حيث تشن هجوم منذ ثلاثة أسابيع في محاولة اجتياح المحافظة النفطية.   وأضافت المصادر إن نحو 300 فرد كانت المليشيا الحوثية قد نقلتهم من تعز قبل أيام وأجبرتهم على القتال في جبهات مأرب فروا من المعارك وعادوا إلى منازلهم.   وبحسب المصادر فإن فرار تلك المجامع الحوثية من جبهات القتال في مأرب جاءت بعد مقتل عدد منهم وجرح آخرين ونتيجة لحجم الخسائر البشرية الكبيرة التي تعصف بمقاتلي الحوثي في مغامرة الهجوم على مأرب.   ووفقا للمصادر فإن من بين المجامع الحوثية التي فرت من جبهات مأرب وعادت لمناطقها في تعز مجموعة بقيادة القيادي المدعو حزام البرطي.   وتكبدت المليشيا الإرهابية خلال أسبوعين من المواجهات أكثر من 3 آلاف قتيل عوضا عن آلاف الجرحى بفعل المعارك الدائرة على الأرض، والغارات الجوية والقصف المدفعي. 

    أكمل القراءة »
  • صورة سياسيون لـ”يمن الغد”: معركة مأرب ستحدد مصير اليمن

      يمن الغد/ تقرير- عبدالرب الفتاحي  تصر مليشيا الحوثي على زيادة وتيرة عملياتها العسكرية على محافظة مأرب شمال شرقي البلاد في محاولة للسيطرة عليها وفرض واقع سياسي وعسكري جديد يضمن لها تحقيق إرث سياسي قد يدفع بواقع اليمن الى التفكك.   * خيار الحرب …  بعد أن تراجعت الولايات المتحدة عن تصنيف جماعة الحوثي صمن قائمة الإرهاب كثفت الأخير عملياته العسكرية بشكل أوسع.   وحاول الحوثيين تصعيد عملياتهم العسكرية في الساحل الغربي في الشهور الماضية لكنهم تعرضوا لخسائر كبيرة أضعفت من تحركاتهم في السيطرة على بعض مناطق الساحل.   لكن خلال فترة ليست بالقصيرة عمل الحوثيين على خلق توجه لفرض سيطرتهم على مأرب ذات الثقل السياسي والاقتصادي وفي حال نجح الحوثيين في ذلك فإن هناك توازنات جديدة في المحصلة غير خفض مساحة تأثير الشرعية والتي ستضعف أمام أي مفاوضات سياسية في فرض مزيد من الضغط على الحوثيين.   وكان هناك من المسؤلين الامريكيين السابقين من رفض حذف الحوثيين من قائمة الإرهاق وأعتبره مكافاة للحوثيين في استخدام الحرب والاستمرار فيها مثل جون بولتون ووزير الخارجية في فترة ترامب لبذين كانوا من بين المعترضين لقرار الذي أزال الحوثيين من قائمة الإرهاب.    * انقاذ المحافظة..   يرى الاستاذ عبد الجبار الصراري مدير عام مديرية ماوية أن مأرب أحوج اليوم من أي وقت مضى لوحدة القرار للمحافظة عليها .   وأعتبر عبد الجبار اثناء حديثه لـ”يمن الغد” أن الضرورة تتطلب وحدة التوجة والقرار من قبل …

    أكمل القراءة »
  • صورة بيان عاجل للحكومة عن مأرب “تفاصيل”

    أكدت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين ان مليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، استهدفت مدينة مأرب المكتظة بالسكان والنازحين، بعشرة صواريخ باليستية، في ليلة واحدة.  وكشفت الخارجية، في بيان لها، أن مدينة مأرب تعرضت، ليل أمس الجمعة، لقصف حوثي باستخدام 10 صواريخ باليستية، لكن الوزارة لم تتحدث عن وقوع ضحايا أو أضرار بمنازل المواطنين.  وأعربت وزارة الخارجية، عن استغرابها لهذا الصمت من قبل المنظمات الإنسانية الدولية أو لبياناتها التي لا تحدد أي مسئولية، وكأن الفاعل مجهول، وهي تشاهد وتسمع ما يتعرض له ملايين المدنيين والنازحين من مخاطر نتيجة تلك الهجمات الحوثية التي لم تحترم القانون الدولي الإنساني.  كما أعربت الحكومة عن استغرابها من التدخلات الإنسانية الخجولة لهذه المنظمات في مأرب والتي لم ترق إلى مستوى أدنى الاحتياجات الإنسانية، وطالبت المنظمات الإنسانية بتحمل مسؤوليتها القانونية والأخلاقية والتدخل العاجل لإنقاذ حياة المدنيين والنازحين بمحافظة مأرب، الذين يواجهون تبعات آلة حرب المليشيات الحوثية الإرهابية.  وقالت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، إن محافظة مأرب ومنذ الانقلاب الحوثي تأوي أكثر من مليوني نازح فروا من بطش وظلم الحوثيين بحثاً عن الأمان، مضيفة إن مأرب تتعرض ومنذ مطلع فبراير الجاري لأكبر وأشرس هجمات حوثية استخدمت فيها الجماعة كل أنواع الأسلحة بما فيها الطائرات المسيرة والصواريخ البالستية. 

    أكمل القراءة »
  • صورة صمود مأرب والضالع وإمدادات الجنوب والساحل

    يمن الغد – خاص  صمود مأرب والضالع وإمدادات الجنوب والساحل الغربي وتأهب كل اليمن لكسر وهزيمة هذا المشروع النزق الحوثي – الايراني أعاد الحيوية للموقف الدولي كما رأيناه في قرار مجلس الامن مؤخرا، ولا بد أن يتواصل التراكم من هذه النقطة قولاً وفعلاً على الارض .   بعد كل هذا الثمن الضخم الذي دفعه اليمنيون من أجل السلام لا بد أن يكون السلام في المستوى الذي يجعل هذا الثمن حجة أمام التاريخ . رصيد هذا النوع من السلام ” المحترم” يتعزز اليوم بارادة المقاتلين الذين يتصدون لجحافل الهمجية القادمة من مخلفات التاريخ.  حروب اليمنيين هي سلسلة من حلقات متداخلة يشتبك فيها التغلب الذي تتسنم صهوته قوى التسلط والبغي، والسلام الذي هو الغاية التي يسعى إليها البسطاء والمتعبين من الشعب، وهؤلاء هم ضحايا التسلط ووقود الحروب.  لأن اليمنيين لم يهتموا ببناء الدولة التي تحميهم من التسلط ومن حروب التغلب التي طالما أشعلت بحثاً عن السلطة، فقد كان عليهم أن يدفعوا أثمانا باهضة من أجل السلام.  *مجموعة تغريدات رصدها محرر “يمن الغد” من صفحة سفير اليمن لدى بريطانيا ياسين سعيد نعمان على تويتر.

    أكمل القراءة »
  • صورة بعد يوم من اختفائه المفاجئ في مأرب وتضارب الانباء حول مصيره.. مصادر تؤكد وصول العميد عبدالغني شعلان إلى صنعاء

    بعد يوم من اختفائه وتضارب المعلومات حول مصيره، أعلنت مصادر في الجيش الوطني خبر استشهاد العميد عبدالغني شعلان قائد قوات الأمن الخاص، في مأرب، خلال معارك هي الأعنف على الإطلاق شهدتها الجمعة منطقة “البلق” غربي المحافظة، وسط أنباء عن اختطاف مليشيات الحوثي لجثته ونقلها إلى صنعاء.  وكانت أفادت مصادر عسكرية أمس، باختفاء قائد قوات الأمن الخاص، وهي القوة الأكثر دعماً وتدريبا في مأرب، والذي خاض معارك قوية في “البلق”، لكن المصادر نفت تأكيد خبر وفاته أو أسره حتى تأكد الخبر اليوم بأنه استشهد خلال المواجهات.  وأكدت مصادر عسكرية اليوم استشهاد العميد شعلان، خلال تقدمه الصفوف، في معارك الجمعة مع مليشيا الحوثي في جبل البلق القبلي المطل على سد مأرب.  ويكتنف الغموض، مصير جثمان قائد قوات الأمن الخاص، وسط ترجيحات بأن مليشيا الحوثي، اختطفت الجثة ونقلتها إلى صنعاء الواقعة تحت سيطرتها. 

    أكمل القراءة »
  • صورة العميد طارق صالح يستقبل وفد الساحل إلى مأرب ويعلن استعداده للاتفاق مع اي مكون سياسي ماعدا أدعياء الحق الإلهي

    استقبل قائد المقاومة الوطنية عضو القيادة المشتركة العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح اليوم فريق القافلة الغذائية الأولى التي تم تسييرها من الساحل الغربي إلى مارب بقيادة العميد طه الجعمي.   وخلال اللقاء حيا قائد المقاومة الوطنية فريق تسيير القافلة على جهودهم معربا عن تقديره للقيادات العسكرية والسياسية والقبلية في مأرب التي استقبلت قافلة الساحل الغربي .  وقال العميد طارق: “أوصلتم رسالة أننا جبهة واحدة من الساحل إلى مارب ضد الحوثي، مهما كانت خلافاتنا نحن نكبر على الخلافات الصغيرة “..   وأضاف: “قد نتفق مع أي مكون سياسي مستقبلا على طاولة الحوار.. المشكلة في الحوثي الذي لا يقبل الحوار وهي حركة إرهابية دموية جعلت الموت مقدما على الحياة منذ نشأتها في مران إلى اليوم”.   وشدد قائد المقاومة الوطنية على أن “مشروع الحوثي هو مشروع موت ودمار” ، مضيفا: “كلنا نعرف هذا الشيء فإذا ما واجهناه وواجهته كل القوات وكل الأحرار في اليمن، سيبسط نفوذه وسيحولنا إلى عبيد وإلى سخرة”.   وأكد العميد طارق صالح أن “الحوثي ورقة بيد إيران وقراره ليس بيده ولا يحمل أي معنى من معاني السيادة التي يتحدث عنها” .  وقال: “الحوثي الذي يدعي اليوم أنه يقاتل من أجل السيادة.. لقد كانت اليمن دولة ذات سيادة مرسمة حدودها لها علاقاتها بجيرانها وبالمجتمع الدولي إلى أن أتى هذا الذراع الإيراني لتنفيذ مهمة معينة ضمن أجندة إيران بالمنطقة مثلما …

    أكمل القراءة »
  • صورة تعرف على جوازات السفر الى الجنة التي عُثر عليها بحوزة قتلى الحوثي في مأرب

    أكد ناشطون ان جماعة الحوثي الارهابية أصبحت تمنح مقاتليها الذين ترسلهم إلى جبهات مأرب جوازات سفر لدخول الجنة بعد يقينها ان كل من يذهب إلى مأرب لا يعود الا جثة. وتداول ناشطون في وسائل التواصل الاجتماعي صور لجوازات سفر حوثية إلى الجنة كانت بحوزة مقاتلين حوثيين قتلوا بجبهات القتال في مأرب . وعلق نشطاء بالقول هكذا يتم الضحك على عناصرهم وانصارهم في وهم الشهادة والجهاد . وأظهرت الجوازات عبارات مكتوب عليها جواز السفر الى الجنة تم منحها للمقاتلين في صفوف مليشياتهم.

    أكمل القراءة »
  • صورة الجيش يعلن أسر فتاة لبنانية كانت تقاتل مع مليشيات الحوثي في إحدى جبهات مأرب

    أكدت مصادر إعلامية متعددة أن قوات الجيش الوطني تمكنت اليوم من أسر فتاة لبنانية وأخرى يمنية في الجبهة الغربية لمحافظة مأرب . وبحسب المصادر فإن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، أسرت فتاة لبنانية وأخرى يمنية، كانتا تقاتلان في صفوف المليشيا الحوثية في إحدى جبهات القتال غرب مأرب وأكدت أن إعلام الجيش الوطني سيقوم لاحقا، بنشر فيديوهات للأسيرة اللبنانية واليمنية. ولم يصدر بيان أو توضيح رسمي من الجيش الوطني أو من الإعلام التابع له بشأن الواقعة. وفي وقت متأخرمن يوم امس أسرت قوات الجيش عشرات العناصر الحوثية خلال معارك عنيفة أسفرت أيضا عن مقتل أكثر من 50 آخرين في صرواح وهيلان غربي مأرب

    أكمل القراءة »
  • صورة مستجدات طارئة من مأرب.. الجبهات تشتغل بأعنف المواجهات والحوثي يتقدم ويسيطر على أخطر المواقع “ماذا يحدث الان؟”

    أفادت مصادر قبلية وأخرى ميدانية، بأن مليشيا الحوثي تسللت، الجمعة، إلى مواقع في جبل البلق الاستراتيجي المطل على سد مأرب، فيما حاولت قوات الشرعية استعادة السيطرة على المواقع التي فقدتها، دون جدوى.  ووفق المصادر، فإن مليشيا الحوثي تمكنت من التسلل والوصول إلى بعض المواقع في جبل البلق القبلي الاستراتيجي، بالتزامن مع شن أكثر من عشر هجمات على الكسارة وهيلان غرب محافظة مأرب.  وأوضحت أن المليشيا تقدمت من اتجاه وادي ذنه إلى جبل البلق القبلي وسيطرت على أغلب المواقع في الجبل.  وبحسب المصادر فإن تعزيزات للجيش والقبائل كانت وصلت إلى جبهة البلق، في محاولة لاستعادة المواقع التي سيطر عليها الحوثيون إلا أنها فشلت في استعادتها.  وقال مصدر عسكري لـ”نيوزيمن”، إن 25 عنصراً من قوات الجيش استشهدوا في جبهة البلق وحدها، إضافة إلى إصابة العشرات، فيما قتل وجرح عدد من عناصر المليشيا الحوثية.  وذكر مصدران، قبلي وعسكري، أن المليشيا الحوثية شنت هجوماً ب17 نسقا قتاليا على “البلق” وعلى “الكسارة” و”ملبودة” وكذا في جبهات الجدعان اليوم (الجمعة).  وهاجم الحوثيون في جبهة الكسارة وحدها بواسطة 8 انساق قتالية معززة بالمدرعات والدبابات ومختلف أنواع الأسلحة في مسعى منهم للتقدم، غير أن هذا الهجوم تم التصدي له وسقوط عشرات القتلى والجرحى في أوساط الطرفين.  وفي جبهة هيلان غرب مأرب قالت مصادر عسكرية، إن نحو 20 من مليشيا الحوثي قتلوا وجرحوا في …

    أكمل القراءة »
  • صورة مليشيا الحوثي تختطف العشرات من مقاتليها بعد فرارهم من جبهات مأرب

    اختطفت مليشيا الحوثي العشرات من عناصرها بمحافظة إب، وسط اليمن، بعد فرارهم من جبهات القتال بمحافظة مأرب، شرقي اليمن.  وقالت مصادر مطلعة، إن مليشيا الحوثي اختطفت أكثر من خمسين عنصراً من مسلحيها الذين زجت بهم في جبهات القتال بمحافظة مأرب خلال الأيام الماضية.  وأضافت المصادر، إن العشرات من مقاتلي المليشيا الحوثية من أبناء محافظة إب، فروا من جبهات القتال، على وقع مواجهات عنيفة تشهدها جبهات مأرب.  وتمكن الفارون من جبهات القتال من الوصول إلى أسرهم، غير أن المليشيا تتبعتهم وقامت باعتقالهم ونقلهم إلى سجونها في مدينة إب.  وأفادت المصادر، بأن مقاتلين آخرين فضلوا الاستسلام ووقوعهم أسرى بدلاً من الفرار.  وتحدثت مصادر عسكرية، الأيام الماضية، عن وقوع المئات من عناصر المليشيا الحوثية أسرى بيد القوات الحكومية والقبائل في محافظة مأرب. 

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى